你的位置:伊斯蘭之光 >> 主頁 >> 婦女與家庭 >> 家庭倫理 >> 詳細內容 在線投稿

獨身現象(呼圖白)

排行榜 收藏 打印 發給朋友 舉報 來源: 本站原創    作者:webmaster
熱度5634票  瀏覽1753次 【共0條評論】【我要評論 時間:2009年6月12日 10:44

 

 

الخطبة الثانيـــة

第二部分

 

الحمد لله الذي حكم فقدّر، وشرع فيسّر، سبحانه أحل النكاح، وحرم السفاح، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له  فالق الإصباح، وأشهد أن نبينا وقدوتنا محمداً عبده ورسوله، صلى الله وسلم وبارك عليه، وعلى آله وصحبه ما تعاقب المساء والصباح.

أما بعد:

فاتقوا الله معشر المسلمين واشكروه على نعمه الباطنة والظاهرة، وخذوا بمنهج الإسلام في كل أموركم، واحذروا من مخالفته، فإنها جالبة للفتنة والعذاب الأليم.

عباد الله:

إن تفشي ظاهرة العنوسة، تؤذن بخراب البيوت وفساد الأخلاق، وذلك لكثرة الوسائل التي تهدم ولا تبني، وتفسد ولا تصلح، وشيوع بعض المنكرات التي تدعو إلى انتشار الفواحش.

أتباع سيد المرسلين:

إن المعهود عند الناس أن يتقدم الرجل لخطبة المرأة، ويجد أهل المرأة الحرج الشديد في أن يخطبوا رجلاً لابنتهم، إلا أن أهل الفضل كانوا ولا زالوا يتجاوزون هذا الحرج، فقد عرض عمر رضي الله عنه ابنته حفصة على عثمان ثم على أبي بكر فأبيا لأن النبي r كان قد ذكرها، ثم تزوجها رسول الله r، وقد زوّج سعيد بن المسيب تلميذه أبا وداعه.

ومما يسهم في القضاء على هذه المشكلة: تيسير أمور الزواج وتخفيف المهور وتزويج الأكفاء، وترسيخ المعايير الشرعية لاختيار الزوجين ،ومجانبة  الأعراف والعادات الموروثة والدخيلة، وقيام وسائل الإعلام بواجبها التربوي والتوجيهي، والحث على تعدد الزوجات للمستطيع الذي يأمن من  الحيف والظلم يقول الله سبحانه: ]وَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تُقْسِطُواْ فِي الْيَتَامَى فَانكِحُواْ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاَثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُواْ فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلاَّ تَعُولُواْ[ ]سورة النساء:3  [، وعن سعيد بن جبير قال: قال لي ابن عباس رضي الله عنهما: "يا سعيد ألك امرأة؟" قلت: لا، قال: "تزوج فإن خير هذه الأمة كان أكثرهم نساء" (أخرجه أحمد).

والله تعالى نسأل أن يحفظ نساء المسلمين، اللهم اجعلهن صالحات مصلحات، تقيات نقيات متعففات، واجعلهن اللهم في الجنات .

اللهم أعز الإسلام والمسلمين وأذل الشرك والمشركين، ودمر اللهم أعداءك أعداء الدين، يا قوي يا متين. اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات، والمسلمين والمسلمات، الأحياء منهم والأموات، إنك سميع قريب مجيب الدعوات.

اللهمَّ أَصْلِحْ وُلاَةَ أُمُورِنَا وَوَفِّقْهُمْ لِمَا تُحِبُّ وَتَرْضَى، وَخُذْ بِنَوَاصِيهِمْ لِلْبِرِّ وَالتَّقْوَى. وَاجْعَلْ هَذَا الْبَلَدَ آمِنًا مُطْمَئِنًّا سَخَاءً رَخَاءً وَسَائِرَ بِلاَدِ الْمُسْلِمِينَ. ربَّنا آتِنا في الدُّنيا حسَنةً؛ وفي الآخرةِ حسَنةً؛ وقِنا عذابَ النَّارِ. وَآخِرُ دَعْوَانَا أَنِ الْحَمْدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.

.

        讚美安拉判定一切而使萬物各有定數,制定教法而使人易於執行,偉哉安拉!他使婚姻合法而使淫亂非法。我見證萬物非主,唯有安拉,獨一無二、使天破曉的主;我見證我們的導師先知穆罕默德是主的僕人和使者,願主賜福安吉祥於他和聖裔及聖伴們,直至永遠!

        安拉的僕民啊!

        你們要敬畏安拉,感謝主所賜各種明裡暗裡的恩典,凡事要循伊斯蘭之道,不要違反主的禁令,因為那會招致災難和痛刑。

        各位穆斯林:

        在人們的習慣中,都是男方向女方求婚,而女方家長卻很難開口為女兒向男方求婚。但是品德高尚的人卻沒有這種顧忌,大賢歐麥爾(主降喜愛)就曾經為自己的女兒哈芙賽先向奧斯曼、後向艾蔔拜克爾求過婚,但都被他倆婉拒了,因為先知曾提到過哈芙賽,最後歐麥爾將女兒嫁給了先知(主賜福安)。賽義德·本穆薩耶蔔主動將掌上明珠嫁給自己的學生艾卜沃達爾的故事也了一段佳話。

        各位教胞:

        獨身現象的日益蔓延,勢必導致家庭解體和道德墮落,它所具備的消極破壞因素必然會使個人生活糜爛、社會風氣敗壞。要解決這個問題,有以下幾種方法可供參考:

        1)簡化繁文縟節;

        2)注重人品少要彩禮;

        3)樹立教法擇偶標準;

        4)革除陳規陋俗;

        5)輿論正確引導;

        6)在一些符合國情的女多男少的地區,對能做到公正不偏的人可實行一夫多妻制,至尊主說:“如果你們擔心不能公平對待孤兒,那麼可以娶中意的女人,兩房、三房,最多四房;如果你們擔心無法公平對待她們,那麼只能娶一房或娶奴婢為妻,這樣更合乎公平。”(《古蘭經》4章3節)

        賽義德·本珠拜爾傳述:“聖伴伊本阿巴斯曾問我:‘賽義德啊!你有女人嗎?’我說:‘還沒有。’他說:‘趕快結婚吧!伊斯蘭民族的優勢就在於女性多於男性。’”(《艾哈邁德聖訓錄》)

        我們祈求安拉保佑穆斯林婦女。主啊!求您使穆斯林婦女成為賢良者和使人變得賢良的人,求您使她們成為敬主和貞潔的人,主啊!求您使她們進入天堂。至強至堅的主啊!求您壯大伊斯蘭和穆斯林,征服以物配主和以物配主者,消滅與您和正教為敵的人。主啊!求您饒恕所有的男女信士和穆斯林,寬恕他們中的活人和亡人,您是至聽至近、有求必應的主。

        主啊!求您改善我們的領導者們,使他們從事您喜歡的事業,迫使他們敬主從善;主啊!求您使我們的家園和所有穆斯林國家國泰民安;我們的主啊!求您賜予我們今世幸福和後世幸福,使我們免遭火獄之災。

        最後的祈禱仍是讚美安拉 ——萬世之主!   


感謝流覽伊斯蘭之光網站,歡迎轉載並注明出處。
頂:212 踩:286
對本文中的事件或人物打分:
當前平均分:-0.45 (1219次打分)
對本篇資訊內容的質量打分:
當前平均分:-0.5 (1172次打分)
【已經有2744人表態】
790票
感動
596票
路過
643票
高興
715票
同情
上一篇 下一篇
發表評論

網友評論僅供網友表達個人看法,並不表明本網同意其觀點或證實其描述。

查看全部回復【已有0位網友發表了看法】